45 شخصية تحصد جوائز أفضل قادة الأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

كرمت مجموعة استثمارات خلال الدورة السادسة لأفضل قادة الأعمال استشرافاً للمستقبل للعام 2022، 45 شخصية قيادية، من أفضل قادة الأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وكذلك أفضل قادة الأعمال للشركات الناشئة في الشرق الأوسط، والإعلاميين الأكثر تأثيراً في الوطن العربي.
وحضر حفل التكريم كبار الشخصيات في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي وكبار المسؤولين والدبلوماسيين والسفراء والقنوات التلفزيونية ووسائل الإعلام، وذلك بفندق اتلانتس النخلة دبي، وتحت رعاية الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي رئيس الاتحادين الآسيوي والعربي للمبارزة.
وقد أقامت مجموعة استثمارات الإماراتية حفل الدورة السادسة لهذا العام تحت شعار (قادة المستقبل قامات وكيانات)، والذي ضم أقوى وأفضل قادة الأعمال استشرافا للمستقبل، وأفضل الشخصيات الإعلامية في الشرق الأوسط وكذلك قائمة أفضل قادة الأعمال للشركات الناشئة في منطقة الشرق الأوسط،  والذين تركوا بصمة يحتذى بها كل في مجاله، وليكونوا نموذجا يشار إليه بالعمل والإصرار على تحدي الأزمات التي تعاني منها معظم دول العالم، والتي شكلت بالنسبة لهم تحديا من نوعٍ خاص دفعهم لتجاوز كافة العقبات والصعاب.
مجابهة التحديات
وفي معرض تعليقه على إعلان نتائج الدورة السادسة، أكد محمد شمس الدين، رئيس ومؤسس مجموعة استثمارات الإماراتية، ومنتدى المستقبل للاستثمارات العربية ” FF2020AI”على أن حصد 45 شخصية عربية لجوائز المجلة في دورتها السادسة، تؤكد قدرة قيادات المؤسسات وكيانات الأعمال وقادة الرأي ووسائل الإعلام العربية على  مجابهة الأزمات السابقة والتي كانت لهم دافع لنمو أعمال مؤسساتهم عبر حلول إبداعية تعتمد على المخيلة والتحفيز الابتكاري.
وأضاف أن التحديات الاقتصادية التي تسببت فيها جائحة كورونا، كانت بمثابة تحدٍ للكثير من قادة الأعمال الذين نجحوا في استكمال مسيرة مؤسساتهم بالرغم من الظروف الاقتصادية التي ألمت بالعالم نتيجة الحرب الروسية الأوكرانية، وحققوا مستهدفات فوق المخطط، بما يؤكد أنه في الكثير من الظروف قد تكون بمثابة عامل ملهم لتحقيق الإنجاز والأداء وليس العكس. 
وتابع، سلطنا الضوء في النسخة السادسة لمؤتمر “قادة المستقبل … قامات وكيانات”، هذا العام على الكثير من قادة ورواد الأعمال العرب والإعلاميين من الشخصيات الفريدة والاستثنائية الذين أثروا ووضعوا بصمة واضحة، والذين أكدوا قدرة المؤسسات وكيانات الأعمال العربية على مواجهة الأزمات والتحديات عبر تقديمهم حلولا إبداعية تعتمد على الابتكار والتخيل ووضع منهجيات المجابهة والحلول.
وأشار إلى أن تكريم المميزين من قادة الأعمال هذا العام، يدعم أيضا الثقة في دور قادة الأعمال العرب، في النهوض بأوطانهم من خلال ما يقدمونه من أفكار وحلول بناءة لكافة التحديات الاقتصادية، وأنهم على قدر الثقة والتحمل ووضع الحلول الممكنة لكافة العوائق. 

وتقديراً لتاريخ من الإنجاز لأكبر شركات المقاولات والعقار المصرية حصد الدكتور رجل الأعمال المصري الدكتور داكر عبد اللاه على “جائزة” الشخصية الأكثر تأُثيراً في قطاع المقاولات في الوطن العربي وشمال إفريقيا للعام 2022. 

وجاء تكريم المهندس داكر عبد اللاه ضمن أفضل الشخصيات الأكثر تأثيرا في قطاع المقاولات في الوطن العربي وشمال أفريقيا في قطاع التشييد والبناء في مصر الذين تركوا بصمة يحتذى وليكون نموذجا يشار إليه بالعمل والإصرار على تحدي الأزمات الاقتصادية التي تعاني منها معظم دول العالم والتي شكلت بالنسبة لهم تحديا من نوعٍ خاص دفعهم لتجاوز كافة العقبات والصعاب.

Scroll to Top